صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا

من أجل تخفيف معاناة الشعب السوري

صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا يوافق على مرحلة ثانية من التدخل الصحي بقيمة ٢،٣مليون يورو لمكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد في شمال شرق سوريا

عمان - الأحد، 10 تشرين الأول 2021- وافق صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا مؤخرًا على تنفيذ المرحلة الثانية من تدخله الصحي الذي يهدف إلى دعم المجتمعات المستهدفة للحدّ من تفشي فيروس كورونا. وبميزانية إجمالية تبلغ ٢،٣ مليون يورو يعتمد التدخل، "الاستجابة الطارئة لمكافحة فيروس كورونا وإنشاء مركزين رعاية صحية إضافيين في دير الزور- المرحلة الثانية" على المرحلة الأولى من نفس التدخل إلا أنه سيوسع نطاق خدماته لتشمل خدمات أمراض القلب وطب الأطفال وغسيل الكلى وخدمات العيادة الخارجية. والجدير بالذكر أنه سيتم تنفيذ هذه المرحلة مع نفس الشريك المنفذ.

 

ستشمل الأنشطة الرئيسية ضمن إطار هذا التدخل إعادة تأهيل المراكز الصحية لتوفير خدمات جديدة، وشراء الأجهزة والمعدات اللازمة لدعم الخدمات الطبية المتخصصة، وتجديد عقود موظفين إدارة التعامل مع فيروس كورونا المستجد، وتعيين أطباء اختصاص إضافيين، وتقديم ورشات عمل عن بُعد لموظفي العناية السريرية، بالإضافة إلى علاج المرضى والإحالة إلى المستشفيات الأخرى أو مراكز الرعاية الصحية الأولية، حسب الحاجة.

 

إن الهدف الأساسي من توسيع نطاق هذا التدخل هو توفير سرعة الوصول إلى الرعاية الصحية للمرضى الذين يعانون من مخاوف صحية متقدمة مثل أمراض الرئة وغسيل الكلى وطب الأطفال، وخاصة بسبب محدودية توفر مراكز الرعاية الطبية لكل من الأمراض المعدية وغير المعدية في المنطقة، حيث تبعد أقرب المرافق الصحية التي تقدم هذه التخصصات الطبية حوالي (٨٠) إلى (٢٠٠) كم.

 

بالإضافة إلى ذلك، يتمثل الهدف الثاني لهذا التدخل في تعزيز إمكانيات البنية التحتية في قطاع الصحة في المنطقة بحيث تتمكن من الاستجابة حالات الطوارئ المستقبلية؛ عن طريق توظيف كادر طبي وغير طبي وتدريبهم، وتوفير المعدات الطبية اللازمة واستخدامها في المستقبل في كل من التدخلات الصحية التي تتعلق بفيروس كورونا أو غيرها من التدخلات الأخرى.

 

تبلغ فترة تنفيذ هذا المشروع ٨ أشهر، ومن المتوقع أن يقدم الخدمة لحوالي ٧،١٧٦ مستفيدًا بشكل مباشر، منهم ٤٥٦ حالة محتملة ومؤكدة لفيروس كورونا في دير الزور وهم بحاجة إلى العزل الكامل والإدخال و/أو العناية المركزة.

 

وعلاوة على ذلك، سيغطي التدخل مجموعة من السكان يبلغ عددهم حوالي ٦٣٠،٠٠٠ من النازحين داخليًا وأفراد المجتمع المضيف المقيمين في شرق نهر الفرات، كما سيتلقى حوالي ١١٢ من الموظفين التقنيين والإداريين دعم لبناء القدرات وسيتم تغطية الرواتب خلال مدة التدخل.

 

للمزيد من المعلومات حول هذا التدخل يرجى زيارة:

الاستجابة الطارئة لمكافحة فيروس كورونا وإنشاء مركزين رعاية صحية إضافيين في دير الزور- المرحلة الثانية

 

لمزيد من المعلومات حول صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا، تفضل بزيارة:

http://www.srtfund.org

 

وبإمكان وسائل الإعلام الاتصال بنا على العنوان التالي:


هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الارتباط Cookie .. المزيد

موافق