المشاريع المنتهية

الصفحات: 12>>>
لطالما عرفت محافظة الرقة بسلة خبز سوريا، حيث أنتجت نسبة كبيرة من محاصيل الحبوب السورية المهمة. و تأثرت الإنتاجية الزراعية بمحافظة الرقة بشدة منذ سيطرت داعش عليها. وخلال القتال لتحرير الرقة من داعش، اضطر العديد من المدنيين إلى التخلي عن المزارع، وتم تدمير البنى التحتية الحيوية، وتضررت أو نهبت المعدات الزراعية والبذور والمحاصيل...
تعتبر محافظة الرقة واحدة من أكثر المناطق تضرراً خلال القتال من أجل تحريرها من داعش. وقد عاد أكثر من 138،000 نازحاً إلى مدينة الرقة وضواحيها منذ تحريرها وهم بحاجة للمساعدة. ولا يزال الوصول إلى الأمن الغذائي المستدام أمراً صعباً بسبب تدمير الكثير من البنية التحتية والأضرار التي لحقت ببنية الري والمعدات الزراعية والنقص في المدخلات الزراعية...
يتسم إنتاج محاصيل القمح في سورية بأهمية استراتيجية لضمان تلبية احتياجات الأمن الغذائي للسكان. قبل عام 2010، كانت البلاد تحتاج إلى 3.5 مليون طن متري من إنتاج القمح على الأقل لضمان الأمن الغذائي على مستوى البلاد.   وباستثناء سنوات الجفاف، كانت سورية فريدة من نوعها بين دول الشرق الأوسط في الوصول إلى مستويات الاكتفاء الذاتي من إنتاج القمح...
بسبب الصراع، أوقفت وزارة الصحة في دمشق توريد المستلزمات الطبية للكثير من المناطق في سوريا. ولذلك يعمل العديد من الجهات المانحة على توفير بعض المواد والخدمات الصحية للمرافق الطبية على سبيل الإغاثة. ولكن ارتفاع تكاليف الجراحات العظمية لا يمكن المانحين من تلبية الحاجة لتلك العمليات ولايزال المرضى يتلقون علاجات أولية فقط في الحالات...
تعرضت محافظة حلب بشكل عام ومدينة حلب بشكل خاص إلى غارات جوية مكثفة خلال العامين الماضيين. فقد سقطت البراميل المتفجرةعلى المدن في محافظة حلب وخصوصاً مدينة حلب، مخلفةً وراءها آلاف القتلى وعدد هائل من المواطنين المشوهين.   وللمساعدة في تلبية الاحتياجات المتزايدة لحالات الإغاثة في المحافظة، قام صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا بتوريد...
بسبب الصراع، أوقفت وزارة الصحة في دمشق توريد المستلزمات الطبية للكثير من المناطق في سوريا. ولذلك عمل العديد من الجهات المانحة المختلفة على توفير بعض المواد والخدمات الصحية للمرافق الطبية على سبيل الإغاثة. ولكن ارتفاع تكاليف الجراحات العظمية لم يمكن المانحين من تلبية الحاجة لتلك العمليات وظل المرضى يتلقون علاجات أولية فقط في الحالات...
عقب اندلاع الصراع في سوريا، توقفت وزارة الصحة في دمشق عن تقديم الإمدادات الطبية للعديد من المناطق. وعلى النقيض من ذلك، واصل عدد من الوكالات الإنسانية والجهات المانحة توفير الخدمات الصحية الملحة وتقديم الدعم للمرافق الطبية المحلية من خلال توريد المواد الطبية الأساسية والأدوية.   غير أن سقوط العديد من ضحايا الاقتتال أدى إلى ارتفاع...
عقب اندلاع الصراع، تراكمت الأنقاض والحطام نتيجة القصف المتكرر للمدن. كما أدى النقص في الآلات الثقيلة لإعادة تأهيل شبكات المياه وإزالة الحطام وفتح الطرق وتنظيف الساحات إلى تفاقم الوضع. ومع استمرار الصراع، اختفت حاويات القمامة نتيجة لاستخدامها كحواجز خلال الاشتباكات وتدمير معظمها. ولذلك تكدست أكوام النفايات في الطرقات الأمر الذي...
منذ بداية الصراع، أصبحت المستلزمات اللازمة للتطعيم والخدمات البيطرية غير متوفرة، كما تم إيقاف خدمات التطعيم مما أدى ذلك إلى زيادة كبيرة في عدد الحيوانات الزراعية النافقة بسبب الأمراض، وظهور أمراض جديدة من مختلف السلالات المرضية. وبالتالي تأثر الأمن الغذائي بالنسبة للسكان بانخفاض توفر الحليب واللحوم. و بالإضافة إلى ذلك فإن عدم...
أصيب القطاع الزراعي في سوريا بضعف كبيرمنذ اندلاع الثورة إذ دمر العنف مساحات واسعة من الأراضي الزراعية بينما أعاق تردي البنية التحتية وسائل النقل والتوزيع وبيع المحاصيل المحصودة. وعلاوة على ذلك تعرضت مرافق تخزين الحبوب لاصابات مباشرة مما أدى الى تخريبها وإلى تقويض قدرة المزارعين على تخزين المحاصيل بعد الحصاد. ونتيجة لذلك ازدادت...
الصفحات: 12>>>


هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الارتباط Cookie .. المزيد

موافق