توريد مواد وأجهزة زراعة العظام إلى ثلاث مستشفيات في محافظة حلب

بسبب الصراع، أوقفت وزارة الصحة في دمشق توريد المستلزمات الطبية للكثير من المناطق في سوريا. ولذلك يعمل العديد من الجهات المانحة على توفير بعض المواد والخدمات الصحية للمرافق الطبية على سبيل الإغاثة. ولكن ارتفاع تكاليف الجراحات العظمية لا يمكن المانحين من تلبية الحاجة لتلك العمليات ولايزال المرضى يتلقون علاجات أولية فقط في الحالات الحرجة للإصابات العظمية دون إتمام العلاج بشكل كامل، الأمر الذي أدى إلى العديد من حالات العجز والتشوهات.

 

ويهدف المشروع إلى شراء وتوريد أجهزة زراعة العظام والمواد الاستهلاكية الخاصة بها اللازمة لمدة سنة واحدة وذلك لثلاث مستشفيات في محافظة حلب من خلال الجهة المنفذة للمشروع. وستقوم الجهة المنفذة باستلام وتوزيع تلك الأجهزة إلى المستشفيات المختارة حسب برنامج منسق وفقاً لاحتياجاتها. وسيتم الاتفاق على البرنامج بين الجهة المنفذة والأقسام الجراحية في المستشفيات بشكل نصف سنوي وذلك بغية تمكينها من القيام بإجراء عمليات الزراعة العظمية المطلوبة على أساس زمني. ولضمان الاستجابة في الوقت المناسب للمتطلبات الجراحية والإدارة المسؤولة لتلك الأجهزة، سيقوم المشروع بتغطية رواتب الفريق المسؤول لمدة سنة واحدة، بما في ذلك طبيب جراح وموظف مسؤول عن التخزين وتقديم التقارير.

 

وسيتيح المشروع الذي تبلغ قيمته الإجمالية حوالي 2.3 مليون يورو إجراء ما يقارب من 9.000 عملية زراعة عظمية لحوالي 6.000 مريض خلال سنة واحدة. كما سيستفيد نحو 1.500.000 شخص من إتاحة الفرص لإجراء عمليات تقويم العظام في المستشفيات الثلاثة. للمزيد من المعلومات يرجى زيارة:

http://www.srtfund.org/articles/107_the-srtf-management-committee-approves-a-new-project-to-supply-aleppo-hospitals-with-orthopedic-devices

 

 


هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الارتباط Cookie .. المزيد

موافق