صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا يوقع اتفاقية تمويل بقيمة 3 ملايين يورو لدعم الإستجابة السريعة لاستعادة الخدمات الأساسية في سوريا

غازي عنتاب ـ 24 آذار، 2015 ـ وقع صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا مع وحدة مشاريع الاستجابة السريعة السورية اليوم اتفاقية لتمويل مشروع الصندوق "ملء الفراغ في سوريا"

ويهدف المشروع الذي تبلغ قيمته الإجمالية ما يقرب من 3 ملايين يورو إلى تطوير نظام لتسهيل الاستجابة السريعة للحاجة إلى استعادة الخدمات الضرورية في المناطق المحررة مؤخراً من قبل القوى المعتدلة. وقام بتوقيع الاتفاقية كل من المدير العام للصندوق المهندس هاني خباز، والمنسق العام لوحدة مشاريع الاستجابة السريعة السيد ابراهيم المرعي.

 

وقد حضر مراسم التوقيع السيد رئيس الحكومة السورية المؤقتة الدكتور أحمد طعمة. وفي حديث له أثنى الدكتور أحمد طعمة على عمل الصندوق في تخفيف معاناة الشعب السوري وأكد على أهمية مبادرة الصندوق ولهذا المشروع لضمان استئناف أنشطة الحياة العادية والخدمات الأساسية للمجتمعات المحلية السورية في المناطق المحررة. وقال: “إن الاستجابة السريعة لمتطلبات تقديم المعدات والمواد اللازمة لأعمال الترميم أمر ضروري اذا كنا نرغب في توفير الخدمات الأساسية للشعب السوري في المناطق المحررة مؤخراً والمناطق المعاد تحريرها"، وأضاف قائلاً: "إن عودة الحياة الطبيعية تساعد بشكل سريع على رفع مستويات المعيشة للأسر في هذه المناطق".

 

وقد نجم عن الصراع الحالي أضرار واسعة النطاق في البنية التحتية، لاسيّما في القطاعات التي يسعى صندوق الائتمان إلى إعادة تأهيلها. ومن هذه القطاعات شبكات المياه والصرف الصحي وخدمات إدارة النفايات والخدمات الصحية وشبكات الكهرباء والمرافق التعليمية. ومن شأن هذه التدخلات الرامية الى إعادة الإعمار، أن تساهم في إضفاء الشرعية على القوات المسؤولة عن تحرير هذه الأراضي.

 ويشمل المشروع شراء وتخزين الأنابيب والمضخات وأدوات لإصلاح إمدادات المياه و الآلات الخفيفة اللازمة لإدارة النفايات الصلبة والأدوات الأساسية لإصلاح شبكات الكهرباء و الأثاث والوحدات الجاهزة لقطاعي التعليم والصحة وبعض السلع والمواد الاستهلاكية لقطاع الصحة الطبية.

ومن خلال قيام وحدة إدارة الصندوق بالإشراف المباشر سيتمكن المشروع من المساعدة على الإسراع في تسليم هذه المواد إلى المناطق المحررة أو المناطق التي يمكن أن تسنح فيها الفرصة لترميم البنية التحتية الحيوية واستعادة الخدمات العامة الأساسية في القرى والبلدات والمجتمعات ما بعد الصراع.

ومن المتوقع إتمام المشروع خلال 9 أشهر من تاريخه.

 

 

 

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة:

http://www.srtfund.org

 
وبإمكان وسائل الإعلام الإتصال بنا على العنوان التالي:
communications@srtfund.org

 

 


هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الارتباط Cookie .. المزيد

موافق