صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا يُحرز تقدُّمًا في قطاع الكهرباء في العام 2020

عمّان – الخميس، 11 شباط 2021 – تُواصل جهود الصندوق الرّامية إلى استعادة الشّبكات والمحوّلات الكهربائيّة في مناطق مختلفة من سوريا تحقيقَ نتائج إيجابيّة ملحوظة. ففي بداية عام 2020، كان لدى الصندوق مشروعٌ واحد مَعنيّ بقطاع الكهرباء في شمال محافظة حلب بقيمة 1,7 مليون يورو، وخلال عام 2020، وافق الصندوق على تدخّلَيْن لتحقيق الاستقرار في محافظة الرقّة ومشروع واحد معنيّ بقطاع الكهرباء في شمال محافظة حلب، بميزانية إجمالية تزيد عن 3,5 مليون يورو، ليصل المجموع إلى أربعة مشاريع بميزانيّة إجماليّة قدْرُها 5,2 مليون يورو.

 

ركّز التدخّلان المُتعلّقان بقطاع الكهرباء في محافظة الرقّة على استعادة إنارة الشّوارع وإعادة تأهيل العديد من مراكز محوّلات الطّاقة. وقد بدأت أعمال إعادة تأهيل أعمدة الإنارة ومراكز محوّلات الطّاقة للشوارع في نهاية عام 2020 وقد اكتمل ما نسبته 44% من الأعمال المخطّط لها. ومن المتوقّع أن يستفيد حوالي 44 ألف شخص من هذا التدخّل بشكلٍ مباشر. أمّا بالنّسبة للتدخّل الآخر، فقد ركّز على إعادة تأهيل 13 مركزًا لمحوّلات الطاقة، وقد استُكملت جميع أعمال البنية التحتيّة والكهرباء في عام 2020. وقد أسْفر هذا التدخّل عن توفير الكهرباء لمستشفيَيْن وأتاح لهما تشغيل المعدّات والأجهزة الأساسيّة في سبيل علاج وشفاء المرضى. إذْ يخدم هذان المستشفيان منطقة مستهدفة تضمّ 42,857 أسرة (حوالي 257 ألف شخص). وبالإضافة إلى ما سبق، فقد استفادت 17,144 أسرة (حوالي 102 ألف نسمة) من خمس قرى من أعمال الكهرباء كنتيجةٍ لربط منازلهم بشبكة الكهرباء.

 

ومن ناحيةٍ أخرى، ركّز مشروعا الصندوق المعنيّان بقطاع الكهرباء على إعادة تأهيل وتوسِعة شبكة الكهرباء وتوريد وتركيب أنظمة الطّاقة الشمسية لإمداد عددٍ من محطّات ضخّ المياه بالكهرباء. هذا وقد استكمل مشروع إعادة تأهيل شبكة الكهرباء في شمال محافظة حلب جميع أنشطته وأُقيم حفل تدْشين رسميّ في نهاية عام 2020. وعلى مدار هذا العام، تمّ استلام العديد من الشّحنات التي تضمّنت ملابس وأدوات السلامة العامة للعاملين ومحوّلات التوزيع والمولّدات والموصلات الكهربائيّة ذات الجهد المتوسّط والكابلات والعوازل وأعمدة الكهرباء الإسمنتيّة والرّافعات. كما تضمّنت الشّحنات القطع والأدوات المطلوبة لإعادة تأهيل شبكة الجهد المتوسّط، والتي اشتملت على صناديق الوصل الكهربائي ومُلحقات عوازل الشدّ وعوازل التّعليق وقطع غيار المحوّلات الكهربائيّة. ونتيجةً لأنشطة هذا المشروع، تمكّنت 8 آلاف أسرة، أي حوالي 48 ألف شخص، من الحصول على خدمات الكهرباء في عام 2020.

 

هذا وأشاد مدير عام الصندوق المهندس هاني خبّاز بالتقدُّم الذي أحرزه الصندوق في قطاع الكهرباء قائلاً: "إن صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا حريصٌ على توفير الكهرباء بشكلٍ منتظم للمستفيدين في المجتمعات المُستهدفة. وقد استفاد أكثر من 150 ألف شخص من العمل الذي أنجزناه هذا العام. وسيُواصل الصندوق عمله في قطاع الكهرباء خلال السّنوات المُقبلة."

 

لمزيد من المعلومات حول صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا، يرجى زيارة:

http://www.srtfund.org

 

يمكن لوسائل الإعلام التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني:

communications@srtfund.org


هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الارتباط Cookie .. المزيد

موافق