صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا يوافق على حزمة دعم استعداداً للانتشار المحتمل لفيروس كورونا المستجد في شمال حلب.

عمان - السبت، 28 آذار 2020- أعلن صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا الموافقة على حزمة دعم جديدة لدعم المرافق الصحية في شمال حلب للتحضير للانتشار المحتمل لفيروس كورونا المستجد. وتأتي هذه الحزمة كجزء من خطة الاستجابة الطارئة للنازحين داخلياً التي أطلقها الصندوق أواخر الشهر الماضي في شمال حلب.


وجاء القرار كخطوة استباقية للتعامل مع التفشي المقلق والمتصاعد لفيروس كورونا المستجد المنتشر في جميع أنحاء العالم. فكان من الضروري اتخاذ تدابير وقائية لتجهيز عدد من مقدمي الخدمات الصحية بالمعدات والأدوية والمستهلكات الطبية اللازمة للاستجابة لأي تفشي محتمل للفيروس في المجتمعات المضيفة للنازحين داخلياً في شمال حلب.

وتضم الحزمة معدات طبية وتشمل: أجهزة تنفس، ومولدات الأكسجين، وأسرّة العناية المركزة بالإضافة إلى خيام العزل والحجر الصحي والأدوية والمستهلكات الطبية الكافية لمدة 3 أشهركما أنها تضم مستلزمات وأدوات لحماية الكوادر الطبية. كما وتتضمن هذه 5000 حزمة إضافية من مستلزمات النظافة الشخصية و600 خيمة إضافية لدعم النازحين داخلياً في المجتمعات المستهدفة.

 

وقد تم وضع الخطة حسب خطة الاستجابة التي وضعها من قبل تجمع الصحة بقيادة منظمة الصحة العالمية بالتنسيق مع مقدمي الخدمات الطبية المحليين.

 

 

لمزيد من المعلومات حول صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا، تفضل بزيارة:

http://www.srtfund.org

 

وبإمكان وسائل الإعلام الاتصال بنا على العنوان التالي:

communications@srtfund.org


هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الارتباط Cookie .. المزيد

موافق