مساهمات جديدة من ألمانيا و الدنمارك ترفع اجمالي المساهمات المقدمة للصندوق الى اكثر من ٢٥٠ مليون يورو

واشنطن ــ السبت، 7 كانون الأول 2019 ـ أعلن صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا اليوم عن تلقي مساهمات إضافية من جمهورية ألمانيا الاتحادية بقيمة 10 ملايين يورو،  كما قدمت مملكة الدنمارك مساهمة إضافية قيمتها ٣٠ مليون كورون دنماركي (حوالي ٤ ملايين يورو) و ذلك  لدعم برنامج إعادة الاستقرار في المناطق المحررة من داعش في شمال شرق سوريا.  وبهذه المساهمات يرتفع إجمالي مساهمات ألمانيا الى 48.7 مليون يورو و ترتفع مساهمات الدنمارك الى 13.5 مليون يورو. وقد تم الأعلان عن هذه المساهمات خلال اجتماع مجلس إدارة الصندوق في العاصمة الأمريكية، واشنطن، يوم االثلاثاء 3  كانون الأول 2019.

 

وأعرب المدير العام لصندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا، المهندس هاني خباز، عن تقديره وامتنانه لدعم ألمانيا والدنمارك وعلى الثقة التي تمنحها الدول المانحة للصندوق كأداة فعالة للتخفيف من معاناة الشعب السوري، وقال: "إن صندوق الإئتمان لإعادة إعمار سوريا ممتن جداً للثقة ولاستمراية الدعم السخي من الدولتين المانحتين ولدعم سائر الدول المانحة للشعب السوري حتى يومنا هذا". وأضاف قائلاً: "إن هذه الموارد الإضافية ستمكّن الصندوق من متابعة مشاريع إعادة الاستقرار والبناء على الإنجازات التي حققتها المشاريع السابقة، وتمكنه من توسيع نطاق أنشطته لخدمة عدد اكبر من المجتمعات المحررة من داعش . "

 

وبهذه المساهمات الاضافية يتجاوز مجموع المساهمات التي تلقاها الصندوق من الدول المانحة، وعددها 12 دولة ال 250 مليون يورو (حوالي 277 مليون دولار أمريكي) منها ،53 مليون يورو مخصص لدعم برنامج إعادة الاستقرار في المناطق المحررة من داعش.  ومن الجدير بالذكر ان الدول المانحة الأخرى في الصندوق هي كل من الولايات المتحدة، والإمارات العربية المتحدة، السويد، فنلندا، اليابان، المملكة المتحدة، الكويت، فرنسا، إيطاليا وهولندا.

 

لمزيد من المعلومات حول صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا، يرجى زيارة:

http://www.srtfund.org

 

يمكن أن تتواصل وسائل الإعلام مع:
communications@srtfund.org


هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الارتباط Cookie .. المزيد

موافق